مصر اليوم -

عقوق الأم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم -

المغرب اليوم

أنا شاب عمري 22 عاماً، تعرفت الى فتيات كثيرات بغرض التسلية وكسر الروتين. والآن، أنا على علاقة بفتاة في عمر التاسعة عشرة، تعرفت إليها كسابقاتها ومضى على هذه العلاقة ما يقارب سنة. وهي فتاة طيبة وجميلة وتتمتع بأخلاق. ولهذا، قررت ان أتركها لأنها لا تصلح لي وحتى لا يضيع مستقبلها معي. ذلك أني أعتقد أن شخصاً مثلي لا يستأهلها ولا هي تستأهل واحداً مثلي. المشكلة يا سيدتي أن الفتاة مغرمة بي بشكل غير طبيعي. وأنا خائف عليها وغير قادر أن أقول لها: أنا سأتركك وانت لا تستأهلين واحداً مثلي صايع ضايع." خائف أقول لها وتصدم وتقوم بأي شيء تؤذي به نفسها. لأنها يا سيدتي تحبني أكثر مما تتصورين. يعني أنا خائف عليها. ولم أجد حتى هذه الساعة طريقة سهلة وخفيفة لأبلغها بما أقول من دون ان تصدم. أنا خائف عليها بصراحة. علماً بانها اثرت فيّ إيجاباً الى حد كبير. وأنا اقسمت بأن أبتعد عن المشاكل وكسر القلوب. والله يشهد على كلامي أن هذه آخر فتاة أتعرف إليها لأني رأيت فيها الشيء الذي كسرني. سيدتي، أريد نصيحتك ومشورتك، كيف أوصل لها الكلام؟ أو بالأحرى التعابير التي أقول لها فيها إن علينا أن ننفصل. مع جزيل الشكر والامتنان لك يا سيدتي

المغرب اليوم

قد آن الأوان يا من تلقب نفسك بالصايع الضايع لتنضج. تقول إن البنت لعبة دوراً إيجابياً في حياتك، وإنك تعلمت منها الكثير، وإنك لا تريد السير في طريق العبث. طيب، ما دمت هكذا قررت أن تستقيم وأن تكون ولداً جيداً، فلماذا تريد تركها ومرعوب من مسألة كسر قلبها؟ أرى أن تجعلها بمثابة "تعويذة الستر" والصح هو البقاء في السليم في حياتك وأن تبقى معها. فأنا اظن أنك إن تركتها لن تكسر فقط قلبها. بل سوف تكسر كذلك قلبك

  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon