مصر اليوم - مصر والعالم

مصر والعالم

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصر والعالم

فاروق جويدة

حين تشاهد موقع مصر علي خريطة العالم يبهرك ذلك الموقع الفريد في اجمل واقدم مكان عرفه التاريخ البشري‏,‏ انها تتصدر المشهد امام ثلاث قارات‏.. افريقيا واوروبا وآسيا ولهذا ليس غريبا ان تهتم امريكا بما يجري في مصر او ان تأتي السيدة اشتون الي القاهرة كل اسبوع او ان تتجه كاميرات الفضائيات العالمية الي ما يحدث في ارض الكنانة حيث النيل وقناة السويس ونصف آثار العالم واقدم الحضارات البشرية ومهبط الديانات السماوية..لابد ان يهتم العالم بمصر لأن الجميع يدرك اهميتها إلا ان المصريين انفسهم هم آخر من يدرك ذلك لا اعتقد ان الغرب حريص علي نجاح التيارات الإسلامية في الحكم ولكن البعض كان يري ان إيجاد مكان للتيارات الإسلامية في قلب العالم العربي والإسلامي سوف يخفف من وجود هذه التيارات وتهديدها للغرب وكما اختار الغرب لليهود ارض فلسطين كان اختيار مصر لتجربة إسلامية في الحكم..علي جانب آخر فإن الإخوان المسلمين هم اساس وأصل تجربة الإسلام السياسي في العالم ومن خلال وجودهم في السلطة يمكن إيجاد شئ من التفاهم بين الإسلاميين والغرب ولهذا فإن موقف الغرب مما يحدث في مصر كان مفاجأة كبيرة امام فشل الإخوان في حكم مصر وإقامة نموذج إسلامي.. قد يري البعض ان تركيا قدمت هذا النموذج من قبل ولكن تركيا الأوروبية غير مصر العربية الأفريقية الأسيوية والإسلامية..هناك شعور بخيبة الأمل لدي امريكا والغرب من فشل الإخوان في مصر ولهذا تأتي الوفود وكبار المسئولين لأن ما حدث غير حسابات كثيرة حول مستقبل المنطقة العربية..إن هذا يعني ان ينتقل المجاهدون الإسلاميون من سيناء وسوريا وفلسطين وبقية الدول العربية الي ممارسة انشطتهم مرة اخري في اوروبا وبعد ان كانت الحسابات ان مصر سوف تحتويهم بعيدا عن الغرب سوف يعودون مرة اخري وعلي الغرب ان يستعد لاستقبالهم..هناك سبع دول علي الأقل تتجمع فيها القوي الإسلامية الآن بحشودها وهي مصر وتونس وليبيا وسوريا والعراق واليمن وفلسطين وكانت الحسابات ان تكون المواجهة سنية شيعية ولكنها عادت مرة اخري الي المربع رقم واحد لتبقي إسلامية غربية نقلاً عن جريدة " الأهرام "

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصر والعالم   مصر اليوم - مصر والعالم



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها

GMT 08:16 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أوروبا في مهب الريح

GMT 08:15 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

خبراء كبار في منتدى الاتصال الحكومي

GMT 08:12 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

السفر من دون كومبيوتري

GMT 08:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

ليس الأزهر فقط

GMT 08:17 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

توظيف بطريقة عشوائية

GMT 08:16 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

أزهى عصور المرأة

GMT 08:14 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

جرس إنذار فى قمة عمَّان

GMT 08:14 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

نزيفنا الدامى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon