مصر اليوم - قناة السويس وذاكرة المصريين

قناة السويس وذاكرة المصريين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قناة السويس وذاكرة المصريين

فاروق جويدة

قلت للفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس لماذا اختفت القناة من ذاكرة المصريين سنوات طويلة‏..‏لقد بقيت سرا غامضا في كل شيء  وكأنها جزء بعيد عن الأرض المصرية..قليلا ما كنا نسمع اخبارها الا ذلك الرقم السنوي عن دخل القناة..ولكننا اخيرا بدأنا نشعر ان هناك مشروعا ضخما يعيش بيننا ولا نعرف عنه شيئا..إن قناة السويس لا تقل في الأهمية عن السد العالي والأهرامات ولكنها كانت دائما بعيدة عن حياة المصريين..كانت المناسبة ندوة في المجمع العلمي المصري الذي انشأه نابليون بونابرت وزيارة قام بها اعضاء جمعية اصدقاء قناة السويس في باريس التي يرأسها ارنوراميير حيث تم وضع حجر الأساس لمتحف قناة السويس بالإسماعيلية..كان امرا غريبا ان المصريين اصحاب القناة وبناتها هم آخر من اهتم بها ففي باريس متحف ضخم يحكي كل تاريخ القناة بالوثائق والصور وفيها جمعية اصدقاء قناة السويس ومن اهم الأعضاء فيها الأمير حسين طوسون وحفيد ديليسبس وشخصيات فرنسية اخري..في ندوة ثقافية شهدها مبني المجمع العلمي المصري بعد انقاذه من الحريق وتجديده عن طريق القوات المسلحة قدم د. احمد يوسف محاضرة رائعة عن قناة السويس في الفكر الأوروبي شرح فيها حقائق كثيرة مجهولة منها ان مشروع القناة لم يبدأ مع ديليسبس ولكنه كان من اهم اهداف نابليون حين جاء في حملته الي مصر وان المانيا كانت تريد تنفيذ المشروع بدعم من العثمانيين وان السلطان الغوري اهتم كثيرا بهذه الفكرة وان بدايتها الحقيقية كانت مع الحروب الصليبية وفي نهاية الندوة عرض الوفد الفرنسي فيلما جديدا عن نابليون في مصر.. عدد كبير من اعضاء المجمع العلمي حضروا هذه المناسبة من بينهم د.فاروق إسماعيل ود. محمد الشرنوبي ود.محمود المناوي واعضاء السفارة الفرنسية في مصر واخيرا ومع افتتاح مبني المجمع العلمي اقتحمت قناة السويس الذاكرة المصرية بتاريخها وشواهدها وتقرر ان تقام في مصر جمعية لأصدقاء قناة السويس من المصريين بالإتفاق بين هيئة القناة والمجمع العلمي..لأول مرة تصبح القناة حدثا ثقافيا في حياتنا بعد ان اعادها الفريق مهاب مميش الي ذاكرة المصريين نقلاً عن "الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قناة السويس وذاكرة المصريين   مصر اليوم - قناة السويس وذاكرة المصريين



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…

GMT 08:59 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

سفيرة أم جاسوسة..تُقوّض النظام والدولة

GMT 08:57 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

دولة فاسدة وهيئة أفسد يا خلف

GMT 08:51 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

فرنسا: انتخابات مليئة بالمفاجآت

GMT 08:50 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

المؤكد والمشكوك فيه بعد معركة الموصل

GMT 08:50 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

إيران بعد خامنئي وبدايات الجدال

GMT 08:49 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

أوباما وورقة التوت الفلسطينية

GMT 08:48 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

في باريس... زهو باطل جديد حول فلسطين
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon