مصر اليوم - فى حضرة أنيس منصور

فى حضرة أنيس منصور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - فى حضرة أنيس منصور

فاروق جويدة

حين يكون اللقاء فى حضرة كاتبنا الكبير الغائب الحاضر أنيس منصور لك ان تتصور حجم المتعة والجمال والذكريات تطوف حولنا من كل جانب.. كانت المناسبة هى افتتاح مكتبة الكاتب الكبير فى الجامعة الأمريكية بالتجمع الخامس. الحضور متعدد الألوان رئيسة الجامعة ليزا اندرسون والسيدة الفاضلة حرم انيس منصور والزميلة الكاتبة الصحفية منى رجب والدكتورة علا رجب ونخبة من عشاق واصدقاء انيس منصور..المكان يجمع رحلة الكاتب الكبير، كتبه وصوره واشياءه ومكتبه وجوائزه واوسمته.. دارت كلمات كثيرة حول انيس منصور من رئيسة الجامعة التى تحدثت عن دور انيس الثقافى والفكرى فى الثقافة المصرية والفنان مصطفى حسين ود. عمرو سلامة واللواء فريد حجاج واللواء حسن ابو باشا ود. صبرى الشبراوى والكاتب الصحفى مجدى العفيفى، كانت روح انيس منصور بدعابته وحكاياته وقصصه تملأ المكان وتشع ضوءا ساحرا بين طلاب وطالبات الجامعة الأمريكية..لا شك انها لفته حضارية ثقافية رفيعة من إدارة الجامعة الأمريكية فى القاهرة وهى تتوسع كل يوم فى مبناها الجديد الفسيح الرائع وهى وقفة وفاء من اسرة انيس منصور وزوجته ورفيقة رحلته فى حرصها على تاريخ وذكريات وكتب وأوراق أنيس منصور، وفى مشهد رائع طاف الضيوف بين مكتبة انيس وشاهدوا صوره ورحلاته واصدقاء مشواره..تحدثت عن انيس الصديق والمفكر والكاتب والإنسان وقلت انه كان دائم البحث عن كل ما هو جديد ولهذا احب السفر وكان دائم الإحساس بالدهشة ولهذا بقى حتى آخر أيام حياته يكتب ويفكر حتى سقط القلم من يده، وكان شديد الوفاء لأصدقاء رحلته ورفاق عمره وكان شديد الإيمان بقناعاته فى الفكر والحياة والمواقف..وإذا كنا قد افتقدنا أنيس منصور الصديق والإنسان فقد بقى معنا بعقله وكتاباته وفكره واسئلته الحائرة سواء تلك التى وجد الإجابة عليها او رحل وهو حائر امامها . شىء وحيد شعرت فيه بالألم وانا اطوف المكتبة شاكرا جهد الجامعة الأمريكية، الم تكن جامعة القاهرة هى الأحق بميراث وتراث انيس منصور وهو احد ابناءها..الم تكن المنصورة بلده الذى تغنى به زمنا هى الأجدر بأن تضم بين ربوعها شيئا من إبداع كاتبها الراحل؟! . نقلاً عن "الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - فى حضرة أنيس منصور   مصر اليوم - فى حضرة أنيس منصور



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…

GMT 08:33 2017 الخميس ,23 آذار/ مارس

هل هى دائرة مغلقة؟

GMT 08:29 2017 الخميس ,23 آذار/ مارس

نهاية الأسبوع

GMT 08:24 2017 الخميس ,23 آذار/ مارس

الحاكم والإيمان

GMT 08:39 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

هل عندنا أزمة إسكان ؟

GMT 08:35 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

حلايب مرة أخرى

GMT 08:34 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

الغلاء والتضخم فى تعداد السكان؟!

GMT 08:32 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

السياسة قبل الأمن

GMT 08:30 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

حال «ترامب» الذى سيقابله «السيسى» قريباً
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon