مصر اليوم - عودة عيد الفن

عودة عيد الفن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عودة عيد الفن

فاروق جويدة

عاد عيد الفن يضئ ليالينا بعد غياب تجاوز الثلاثين عاما .. كانت الحكومات الرشيدة فى ارض المحروسة قد نسيت ايام الفن الجميل امام الغناء الهابط وسينما المقاولات والزواج الباطل بين القبح والفنون. .تحت رعاية وحضور الرئيس المستشار الجليل عدلى منصور شهدت دار الأوبرا ليلة جميلة كرمت فيها الدولة المصرية عددا من نجومنا الراحلين وعددا آخر من نجومنا الأحياء اطال الله اعمارهم .. كانت ليلة جميلة فى حضور كبار المسئولين فى الدولة وكوكبة من فنانى مصر وكبار مثقفيها..لا احد يعرف حتى الآن لماذا اختفى عيد الفن فى ظروف غامضة من حياة المصريين سنوات طويلة واذكر ان الدولة تجاهلت الحاصلين على جوائز الدولة التقديرية ما يزيد على عشرين عاما وقد رحل منهم من رحل وبقى الآخرون ينتظرون حفلات التكريم ثم ذهبوا الى وزارة الثقافة وتسلموا من مخازنها الميداليات الذهبية الخاصة بهم فى صمت مريب لأنها الإثبات الوحيد امام ابنائهم انهم انجزوا شيئا فى حياتهم وحصلوا على الجائزة العريقة ولكن لم يحتفل بهم احد..جاءت احتفالات عيد الفن هذا العام لتعيد للمصريين الكثير من الأمل فى استعادة دورهم الثقافى والحضارى وفى كلمته اكد المستشار عدلى منصور دور مصر الثقافى من خلال الفن الراقى والذوق الرفيع وطالب الفنانين بالحرص على هذا الدور بتقديم كل ما هو جميل من الفنون الراقية التى تتناسب مع دور مصر، كانت اغنية عبد الوهاب “الفن” تضئ دار الأوبرا بينما يتسلم الفنانون والفنانات الأوسمة من الرئيس عدلى منصور فاتن حمامة سيدة الشاشة وشادية صوت مصر الجميل وسميحة ايوب سيدة المسرح والرائعة نادية لطفى والرقيقة ماجدة والنجوم الكبار محمد فوزى وعز الدين ذو الفقار وعبد الحى اديب ورشدى اباظة واحمد منيب ثم جاء الدور على الثلاثى الجميل عزت العلايلى وحسن يوسف ومحمود ياسين .. ثم جاء صوت هانى شاكر وانغام ليكمل صورة الحفل بالغناء الرائع والفن الأصيل..هناك اسماء كثيرة فى مسيرة الفن المصرى سقطت من المسئولين عن هذا العيد وأرجو من الفنان هانى مهنا رئيس اتحاد النقابات الفنية ألا تنساهم الأعياد القادمة. نقلاً عن "الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عودة عيد الفن   مصر اليوم - عودة عيد الفن



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…

GMT 08:59 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

سفيرة أم جاسوسة..تُقوّض النظام والدولة

GMT 08:57 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

دولة فاسدة وهيئة أفسد يا خلف

GMT 08:51 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

فرنسا: انتخابات مليئة بالمفاجآت

GMT 08:50 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

المؤكد والمشكوك فيه بعد معركة الموصل

GMT 08:50 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

إيران بعد خامنئي وبدايات الجدال

GMT 08:49 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

أوباما وورقة التوت الفلسطينية

GMT 08:48 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

في باريس... زهو باطل جديد حول فلسطين
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon