مصر اليوم - العقاد فى ذكراه

العقاد فى ذكراه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - العقاد فى ذكراه

فاروق جويدة

حكايات كثيرة رواها اصدقاء العقاد عن مواقف كثيرة فى حياته تعكس كبرياء الرجل واعتزازه بنفسه وهو ما دفع به الى السجن تسعة شهور حين أساء للذات الملكية تحت قبة البرلمان وهو عضو فيه وقال ان هذا الشعب قادر على ان يطيح بأكبر رأس فيه. وسجنه الملك فؤاد تسعة شهور..عندما ذهب العقاد ليتسلم جائزة الدولة التقديرية وكان أكبر المكرمين سنا ومكانة وأوقفه الحراس على الباب فما كان منه إلا ان أمر سائق التاكسى بأن يعود به من حيث أتى..وسأل يوسف السباعى الحراس عن العقاد بعد ان تأخر كثيرا فقالوا إن رجلا طويل القامة يرتدى طربوشا جاء ورفض الحراس دخوله فمضى.. وانطلق يوسف السباعى حتى لحق به أمام مستشفى الدمرداش وعاد به الى الحفل ووقف العقاد يلقى كلمته أمام عبدالناصر وقال ان الدولة التى تكرم النابغين من ابناءها هى فى الحقيقة تكرم نفسها ويبدو ان عبد الناصر غضب من هذه الكلمات..من نوادر العقاد ايضا انه اتفق مع ناشر عربى كبير على أن يقوم بتفسير القرآن الكريم وجلس العقاد فى صالون بيته ولكن الناشر تأخر بعض الوقت وقال العقاد لخادمه وهو يتجه الى حجرة مكتبه إذا جاء هذا الناشر ابلغه اننى لن التقى به واننى اعتذر عن الاتفاق معه..ومات العقاد ولم يفسر القرآن الكريم وفى ذكريات طاهر الطناحى وهو من اقرب الأصدقاء للعقاد التى كتبها عن ذكرياته أنه كان ينتظر زيارة إحدى حبيباته ولكنها لم تحضر فقال العقاد لو انك كنت مدعوا لدى صديق لك على طبق من الفول المدمس وانت فى طريقك اليه وجدت من دعاك الى أكلة كباب فأيهما تفضل فقال له الطناحى كيف يا استاذ وانت العقاد قال له مقولته الشهيرة ان المرأة مخلوق عجيب انها ترفض أن تصافح اليد التى يتمنى الشرفاء ان يقبلوها وتقبل اليد التى يرفض الشرفاء أن يصافحوها.. ولعلها فضلت الكباب على الفول المدمس كان العقاد قاسيا فى احكامه ضد المرأة حتى انه حذر من دخولها البرلمان حتى بعد موته وقال سوف ارفع يدى من القبر محتجا..ومازالت حكايات العقاد... نقلا عن الاهرام

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - العقاد فى ذكراه   مصر اليوم - العقاد فى ذكراه



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها

GMT 08:16 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أوروبا في مهب الريح

GMT 08:15 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

خبراء كبار في منتدى الاتصال الحكومي

GMT 08:12 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

السفر من دون كومبيوتري

GMT 08:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

ليس الأزهر فقط

GMT 08:17 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

توظيف بطريقة عشوائية

GMT 08:16 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

أزهى عصور المرأة

GMT 08:14 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

جرس إنذار فى قمة عمَّان

GMT 08:14 2017 الأحد ,26 آذار/ مارس

نزيفنا الدامى
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon