مصر اليوم - لماذا لا يترشح نصر الله لانتخابات سوريا

لماذا لا يترشح نصر الله لانتخابات سوريا!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لماذا لا يترشح نصر الله لانتخابات سوريا

طارق الحميد

إذا كنت تعتقد عزيزي القارئ أن هذا عنوان ساخر فهو ليس كذلك فمن يحكم سوريا اليوم فعليا هو حسن نصر الله، وهو من يدير القتال هناك دفاعا عن بشار الأسد، فلماذا لا يترشح نصر الله للانتخابات الرئاسية السورية طالما أننا نعيش أصلا مهزلة لا مثيل لها! منذ أسبوع ونصر الله، والآن نائبه نعيم قاسم، يتحدثان عن الأوضاع في سوريا، وواقع الأزمة، ومستقبلها، و«الشروط» الكفيلة لحلها، هم من يتحدثون وليس الأسد، فنصر الله يتحدث بثقة وبتفاصيل توحي بأنه حاكم دمشق، وقد يتذكر القارئ عندما كتبنا هنا في 27 مايو (أيار) 2013 «هل يستدعي نصر الله الأسد للضاحية»، وها هي الأحداث تؤكد أن لنصر الله اليد الطولى هناك وليس الأسد، نصر الله الذي يقول إن الأسد لن يسقط، وسيترشح للانتخابات. وقبل يومين خرج نائبه نعيم قاسم قائلا إن بسوريا «خيارين لا ثالث لهما»، وهو إما أن يبقى الأسد رئيسا «باتفاق وتفاهم مع الأطراف الأخرى بطريقة معينة، وإما أنه يستحيل أن تكون المعارضة هي البديل»، مضيفا أن «الخيار واضح؛ إما التفاهم مع الرئيس الأسد للوصول إلى نتيجة، أو إبقاء الأزمة مفتوحة مع غلبة للرئيس الأسد في إدارة البلاد». ويشير قاسم إلى أنه «على الغرب أن يتعامل مع الواقع السوري لا مع أمنياته وأحلامه». ومهددا الغرب بالقول إنهم «لو استمروا في هذه المنهجية عشر سنوات سيبقى الحل هو الحل». ومعنى هذه التصريحات هو أنه إما أن يبقى الأسد أو تدمر سوريا، وحتى يحسم هذا الخيار فإن نصر الله هو الحاكم الفعلي لدمشق حيث يقول قاسم متحديا: «وجودنا في سوريا ضروري وأساسي، أما متى يتغير هذا الظرف، فهذا أمر ميداني سياسي»، أي لا قيمة للسوريين، ولا لدمائهم، ولا حرمة لأراضيهم، ولا اكتراث بالمجتمع الدولي، والقوانين الدولية حيث إن سوريا فعليا اليوم تحت الاحتلال الإيراني، وبقيادة حزب الله الذي يدرب مع طهران قرابة المائة ألف مقاتل هناك دفاعا عن الأسد كما كشفت صحيفة «نيويورك تايمز»! وعليه فلماذا لا يترشح نصر الله في الانتخابات السورية القادمة ويحكم سوريا حيث هو الحاكم الفعلي لها الآن، وبذلك يكمل نصر الله المهزلة الحاصلة بمنطقتنا الآن تحت ذرائع.. نقلاً عن "الشرق الأوسط "

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لماذا لا يترشح نصر الله لانتخابات سوريا   مصر اليوم - لماذا لا يترشح نصر الله لانتخابات سوريا



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار

GMT 08:01 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

أصله مافطرش يافندم

GMT 08:23 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

اسم العاصمة : 30 يونيو

GMT 08:22 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أحمد الخطيب

GMT 08:21 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أيقونة قمة عمان!

GMT 08:19 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

هجوم لندن

GMT 08:17 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

مستقبل الإخوان يتحدد فى واشنطن قريباً

GMT 08:16 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أوروبا في مهب الريح

GMT 08:15 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

خبراء كبار في منتدى الاتصال الحكومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon