مصر اليوم - كلينتون باي باي يا ربيع

كلينتون: باي باي يا ربيع!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كلينتون باي باي يا ربيع

عماد الدين أديب

صرحت السيدة هيلاري كلينتون خلال جلسة استماع أول من أمس في الكونغرس الأميركي حول الأوضاع في الشرق الأوسط وظروف وملابسات اغتيال السفير الأميركي في طرابلس، بأن: «الربيع العربي قد جاء بقادة دون خبرة». وصرحت السيدة كلينتون أن «الثورات العربية أربكت ديناميكيات السلطة ومزقت قوات الأمن في المنطقة العربية». ويبدو أن السيدة كلينتون التي تختتم عملها كوزيرة خارجية قد خلصت في نهاية خدمتها الدبلوماسية إلى أن «الرهان الأميركي وحماس الخارجية لتجربة الربيع العربي قد شابها عدم العمق وخلل شديد في فهم قانون الفعل ورد الفعل الخاص بصناعة القرار في العالم العربي». وكلام كلينتون لا يعني فشل الثورة أو سقوط فكرة التغيير أو عدم جدوى السعي إلى دولة مدنية ديمقراطية عصرية في المنطقة، ولكن يعني أن «مبدأ التغيير صحيح، ولكن الذين تصدوا لإنقاذه على خطأ». والفكرة شبيهة بسقوط طائرة مدنية تحمل ركابا أبرياء، وبالتالي لا يمكن بعدها القول إنه يجب إلغاء مبدأ الطيران ولكن لا بد إما محاسبة الطيار أو إصلاح الطائرة! إن ما شهدته القاهرة وعدة مدن مصرية من انفلات أمني وتظاهرات واحتجاجات ومحاولات لتعطيل المرافق العامة والبورصة وقطع الطريق وإيقاف وسائل المواصلات في الـ48 ساعة الأخيرة لهو نموذج مخيف لما يمكن أن تصبح فيه حالة الثورة والفهم المغلوط لبعض الثوار. الثورة عمل نبيل يخرج مؤقتا على القانون بهدف إقامة دولة قانونية عادلة! وأخطر ما في الثورة هي الفترة الانتقالية، فهي مرحلة مخاض وتحديات، فهي إما أنها تصبح ذلك الجسر الموصل إلى مرحلة الإصلاح الجذري أو تتحول إلى مرحلة «انتقامية» تمهد إلى فوضى وانقسام عمودي. ويبقى الآن على واشنطن وهي تقوم بالنقد السياسي لأداء دول الربيع العربي أن تقوم بمراجعة مواقفها الداعمة لحالة فوز تيارات الإسلام السياسي بكعكة الربيع العربي. دون هذه المراجعة، ستكون سياسات واشنطن في خطر عظيم. نقلاً عن جريدة "الشرق الأوسط"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كلينتون باي باي يا ربيع   مصر اليوم - كلينتون باي باي يا ربيع



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…

GMT 08:22 2017 الخميس ,30 آذار/ مارس

قانون السلطة القضائية الأسوأ

GMT 08:19 2017 الخميس ,30 آذار/ مارس

عالم عربى بلا مشروع!

GMT 08:30 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

واتحسبت جريمته على المسلمين !

GMT 08:28 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

الإرهاب يقتل الأبرياء

GMT 08:27 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

الأردن بين قمتين

GMT 08:24 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

تسمية العاصمة الجديدة

GMT 08:23 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

لقد رحل «سيد ياسين»

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

ما للأردن وما على القمة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon