مصر اليوم - تحذيرات خالد بن سلطان

تحذيرات خالد بن سلطان

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تحذيرات خالد بن سلطان

عماد الدين أديب

أدعو كل وزراء الخارجية والعرب إلى القراءة المتأنية لمحاضرة نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلطان في القاهرة أمام الجمعية العمومية للمجلس العربي للمياه. في هذه المحاضرة جرس إنذار واضح للأهمية المتزايدة لضرورة الاهتمام العربي بأمن المياه الذي يكاد أن يعلو في أهميته على أمن النفط العربي. وقد توقفت طويلا أمام 3 نقاط رئيسية في هذه المحاضرة: 1) إشارة الأمير خالد إلى وصفه بآراء بعض الخبراء في تحرك بعض دول الربيع العربي من الربيع إلى خريف مدمر يستنفذ طاقتها البشرية والمادية ويهدد وحدتها الداخلية، فيطل شبح التقسيم عليها وتراق على أراضيها الدماء، على حد وصف الأمير. 2) تحذير الأمير خالد مصر من مخاطر سد الألفية الإثيوبي على مستقبل أمنها المائي على أساس أن إقامة هذا السد سوف تؤدي إلى نقل مخزون بحيرة ناصر إلى إثيوبيا. وحذر الأمير أن مصر هي المتضرر الأكبر من هذا السد الذي يمكن أن يصل بمخزونها المائي إلى الجفاف. 3) تحديد الأمير خالد إلى ضرورة وجود ثلاثية في أسلوب التعامل مع الملف المائي، وهي ثلاثية: الإرادة، والإدارة، والقوة. إن العالم الذي عاش قرونا أخيرة يسعى بالدرجة الأولى لتأمين مصادر الطاقة من البخار أو الفحم، أو الكهرباء أو مشتقات النفط حتى وصل إلى الطاقة الشمسية وطواحين الهواء والطاقة النووية انتقل الآن إلى «القلق المتزايد» على تأمين مصادر المياه. دون طاقة تتأثر الحياة، ولكن دون مياه يموت كل شيء متحرك أو ثابت على كوكب الأرض! ويدرك الأمير خالد بن سلطان مثله مثل كل دارس للاستراتيجيات العسكرية في العالم، أن الحروب المقبلة هي حروب المياه والسيطرة على المواد الخام الأساسية في عالم يتزايد سكانيا بشكل مخيف، ويزداد استهلاكا بشكل مطرد، في ظل كوكب يعاني من تغييرات مناخية تؤدي إلى تناقص إنتاجية الأرض والإنسان. نقطة الماء هي شريان الحياة للمجتمعات وليس أكثر من دول الخليج العربي إدراكا لهذه المعضلة ولهذا التحدي الذي قد يجعل برميل المياه الصالحة للشرب أكثر كلفة من برميل النفط العالي الجودة. الذي يجب أن تتوقف أمامه مصر في تحذيرات الأمير خالد هو ما جاء حول سد الألفية الإثيوبي الذي قد يؤدي ذات يوم إلى قيام جيش مصر بعمل عسكري لتأمين مصادر الحياة لحضارة الـ6 آلاف عام! المذهل أن بعض الخبراء في مصر قالوا بعد عودتهم من إثيوبيا إن المسؤولين في أديس أبابا أكدوا لهم أن السد لن يشكل خطرا على مصر!! نقلاً عن جريدة "الشرق الأوسط"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تحذيرات خالد بن سلطان   مصر اليوم - تحذيرات خالد بن سلطان



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…

GMT 08:01 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

أصله مافطرش يافندم

GMT 08:23 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

اسم العاصمة : 30 يونيو

GMT 08:22 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أحمد الخطيب

GMT 08:21 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أيقونة قمة عمان!

GMT 08:19 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

هجوم لندن

GMT 08:17 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

مستقبل الإخوان يتحدد فى واشنطن قريباً

GMT 08:16 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أوروبا في مهب الريح

GMT 08:15 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

خبراء كبار في منتدى الاتصال الحكومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon