مصر اليوم - الغضب المؤدى للجنون

الغضب المؤدى للجنون!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الغضب المؤدى للجنون

عماد الدين أديب

يقول المفكر الصينى العظيم «صن تزو» فى كتابه الشهير «فن الحرب» ناصحاً أى قائد يدير معركة إذا أردت خير إدارة لأى مواجهة مع خصم أو عدو أو أزمة فإنه يتعين عليك أن تتخلص من الغضب. الغضب قد يكون طاقة إيجابية للغاية فى حالات الثورات والانتفاضات، لكنه لا يمكن أن يكون ضماناً لأى قرار حكيم وعاقل فى إدارة أى أزمة، لذلك ينصحون فى علوم الإدارة أى مدير ناجح: قبل اتخاذك القرار خلص نفسك من الغضب. وأزمة الأزمات التى نحياها هذه الأيام فى مصرنا العزيزة هى أننا فى حالة غضب مستمر يصل بنا أحياناً إلى حالات الهيستريا والانفعال إلى حد الرغبة الجامحة فى مسح الآخر من على وجه كوكب الأرض! وفى ظل هذا الجنون وفى ظل حالة الاحتراب والرغبة فى إلغاء الآخر وصلنا جميعاً إلى التخندق مدججين بالسلاح ضد بعضنا البعض وأصبح نسيج الأمة فى خطر وتماسك مشروع الدولة فى حالة تهديد مخيفة. ومن الواضح الآن أننا بحاجة إلى وضع «قواعد للتعايش» بين أبناء الوطن الواحد لا تتغير نوعية الحاكم أو نوعية المعارض ولا تتبدل بتبدل الظروف أو الأنظمة أو الأزمنة. وفى يقينى أن أهم هذه المبادئ يمكن حصرها على النحو التالى: 1- مصر لكل المصريين باختلاف أطيافهم وطبقاتهم وأفكارهم وعقائدهم دون تفرقة. 2- لا يمكن لمصر أن يحكمها فصيل واحد دون سواه منفرداً. 3- لا يمكن تحت أى ظرف من الظروف إقصاء المعارضة الشرعية السلمية للبلاد. 4- هناك فارق جوهرى بين حق الاختلاف والاحتجاج والتظاهر السلمى غير المسلح وبين الابتزاز والإرهاب. 5- الدولة وحدها هى صاحبة الحق فى حمل السلاح واستخدامه تحت سلطة ومظلة القانون للدفاع عن النظام العام وحقوق الوطن والمواطنين. 6- المنشآت العامة والملكية الخاصة مصونة لا يجوز الاعتداء عليها ولا المساس بها والقيام بذلك يعتبر أمراً يجرمه القانون. 7- التحريض على العنف، والدعوة إليه والتخطيط له، والتمويل والتنفيذ، جريمة يعاقب عليها القانون من أى طرف كائناً من كان. 8- حمل السلاح دون ترخيص واستخدامه دون سلطة القانون أمر مرفوض وجريمة كبرى فى حق الوطن. 9- يحق لسلطات الدولة دون غيرها أن تستخدم السلاح فى ظل قواعد الاشتباكات التى تنظمها أحكام القانون الجنائى الصادر فى 1937 وأى تجاوز فى هذا الأمر هو أيضاً جريمة يعاقب عليها القانون. 10- لا يمكن أخذ مجموعة من البشر أو منشأة حكومية أو ملكية خاصة كرهينة ووسيلة للابتزاز أو المقايضة السياسية تحت أى عذر من الأعذار. 11- مصر وطن نهائى لكل المصريين غير قابل للتقسيم أو التجزئة أو التفريط فيه جغرافياً أو إدارياً. نقلاً عن جريدة " الوطن "

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الغضب المؤدى للجنون   مصر اليوم - الغضب المؤدى للجنون



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 10:03 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

دولارات الأتراك!

GMT 09:59 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

العدالة الكسيحة فى نظام التقاضى المصرى!

GMT 09:58 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

من مفكرة الأسبوع

GMT 09:57 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

القتل .. والعلم والفن

GMT 09:45 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سعدى علوه: اغتيال النهر وناسه

GMT 09:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

قمة البحرين وطريق المستقبل

GMT 09:42 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

قديم لا يغادر وجديد لمّا يأت بعد
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon