مصر اليوم - حقيقة غضب واشنطن

حقيقة غضب واشنطن!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حقيقة غضب واشنطن

عماد الدين أديب

لابد أن نفهم أن أزمة واشنطن مع المجلس العسكرى والفريق أول عبدالفتاح السيسى، ليست لها علاقة بانقلاب عسكرى أو بالانقضاض على شرعية الصندوق الانتخابى أو مناهضة الديمقراطية. أزمة واشنطن مع الحكم الجديد فى مصر ليست مسألة مبادئ أو أخلاقيات أمريكية، بقدر ما هى عدم ثقة فى حقيقة توجه النظام الجديد! أزمة واشنطن مع النظام الجديد أنه ليس تابعاً وليس خادماً للخطط والتصورات الأمريكية. المشكلة ليست فى أى مسألة مبدئية، لكنها مشكلة تتعلق بموقف المجلس العسكرى من السيادة المصرية على سيناء وموقف المؤسسة العسكرية من المشروع الإسرائيلى فى المنطقة. جيش مصر كان وما زال وسوف يظل ملتزماً بمبدأ السيادة على جميع التراب الوطنى المصرى دون تفريط. تعلم كل أبناء الجيش المصرى منذ دخولهم فى اليوم الأول للسنة الأولى فى الكلية الحربية أن الوطن غير قابل للتقسيم، وأن دور ضابط القوات المسلحة هو أن يكون مستعداً طوال خدمته العسكرية لتقديم حياته مقابل عدم التفريط فى حبة رمل واحدة من أرض بلاده. لو خرج الفريق أول عبدالفتاح السيسى -لا قدر الله- وأعلن استعداد جيش مصر للتعاون مع إسرائيل فى رسم خارطة جديدة لشبه جزيرة سيناء، أو أكد أن دور مصر هو رعاية الهدنة العسكرية بين حماس وإسرائيل لأصبح من المنظور الأمريكى بطلاً قومياً، ولما نطق مسئول أمريكى واحد عن المخاوف من الانقضاض على الديمقراطية. ما يحدث فى مصر ليس هدفه عودة الرئيس السابق محمد مرسى أو إعادة الدستور السابق أو مجلس الشورى، لكن القبول بالتسليم الكامل لخطط واشنطن وتل أبيب.. تلك هى المسألة. نقلاً عن "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حقيقة غضب واشنطن   مصر اليوم - حقيقة غضب واشنطن



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…

GMT 08:22 2017 الخميس ,30 آذار/ مارس

قانون السلطة القضائية الأسوأ

GMT 08:19 2017 الخميس ,30 آذار/ مارس

عالم عربى بلا مشروع!

GMT 08:30 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

واتحسبت جريمته على المسلمين !

GMT 08:28 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

الإرهاب يقتل الأبرياء

GMT 08:27 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

الأردن بين قمتين

GMT 08:24 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

تسمية العاصمة الجديدة

GMT 08:23 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

لقد رحل «سيد ياسين»

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

ما للأردن وما على القمة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon