مصر اليوم - الإخوان نضجت فى الفشل

الإخوان نضجت فى الفشل!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الإخوان نضجت فى الفشل

عماد الدين أديب

راجع القرآن الكريم الرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام 16 مرة بشكل واضح وصريح. وراجع سيد الخلق نفسه مراراً وتكراراً فى شئون الدولة، والعباد، والزراعة، والحروب والغزوات. وراجع سيد الخلق نفسه فى علاقاته بزوجاته وبناته وأقرب الناس إليه. فعل سيد الخلق ذلك، وهو خاتم الأنبياء، ومفتاح الجنة، وسيد ولد آدم، والشفيع يوم القيامة، وهو المعصوم، وآخر الأنبياء والرسل، دون حساسية، أو حرج أو كبر أو تكبّر. الإسلام هو المقدس، أما كل من يرفع شعار الإسلام عن فهم أو جهل، أو عن صدق أو منفعة شخصية، فهو غير مقدس. كل من على ظهر كوكب الأرض بعد رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام يؤخذ منه ويرد عليه، ليس معصوماً من الخطأ وليست لديه أى قداسة أو مكانة استثنائية. و«المسلم الكيّس» حسب قول رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام، هو من ينظر داخل نفسه ويراجعها. ويقول الإمام على بن أبى طالب رضى الله عنه، إن من أراد أن يكون إماماً للناس فعليه أن يحاسب نفسه. أقول ذلك وأنا أتعجب من ذلك العناد والكبر والتزمت الفكرى الذى يعانى منه بعض قادة جماعة الإخوان المسلمين منذ ثورة 30 يونيو العظيمة ويحاولون الإنكار الكامل لكل التحولات الجذرية التى شهدها المجتمع المصرى. على جماعة الإخوان أن تدرك أنها فشلت فى إدارة شئون البلاد بشكل مخيف فى فترة زمنية قياسية فى تاريخ الحكومات المعاصرة، إلى الحد الذى أدى إلى خروج جماهير مصر فى أكبر مظاهرة شعبية فى التاريخ المعاصر على مستوى العالم كله. وأيد الجيش والقضاة والشرطة والإعلام والمجتمع المدنى والنقابات والبسطاء من الناس هذه الثورة. رحل الرئيس مرسى، وتم تعطيل الدستور، وتم إلغاء مجلس الشورى، وتغيير النائب العام، ونشأ نظام جديد لرئيس مؤقت وحكومة انتقالية. واليوم تعاد صياغة الدستور، وقريباً تتم انتخابات برلمانية وأخرى رئاسية. نحن فى عهد جديد، بنظام جديد، بفكر جديد، ولن تعود عقارب الساعة إلى الوراء. وأصبح الشارع يفقد الثقة فى حكم الإخوان، وازدادت كراهية البسطاء للجماعة بعد مشاهد العنف والإرهاب والتخريب الأخيرة. هذا واقع ملموس لا يمكن لجماعة الإخوان أن تكابر فيه أو تنكره أو تتجاهله. المطلوب من الجماعة أن تدرك أنها فشلت فى النجاح، ونضجت فى الفشل، لذلك عليها أن تعقل شروط المهزوم، ولا تطلق شعارات المنتصر! الحل الوحيد الممكن لإنقاذ الجماعة هو أن تنقذ نفسها من نفسها، بمعنى أن تقوم بمراجعة شاملة لقيادتها وأفكارها ومبادئها كى تتواءم مع عهد يسعى إلى دولة مدنية عصرية تتساوى فيها الحقوق تحت مظلة دولة القانون. إن فهمت جماعة الإخوان ذلك جيداً، نجحت، وإن كابرت فيه هلكت هلاكاً مُبرماً. نقلاً عن "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الإخوان نضجت فى الفشل   مصر اليوم - الإخوان نضجت فى الفشل



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي

GMT 14:27 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

من أحب 2016 سيعشق 2017

GMT 14:26 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

الحكومة ومسلسل الصدمات

GMT 14:24 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

هل الكتابة خدعة؟

GMT 14:22 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

داعش.. مستمرة!

GMT 14:21 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

المتمردة والخرونج

GMT 14:18 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

وزيران للخارجية!

GMT 14:16 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

القضاء رمانة الميزان فى مصر

GMT 14:10 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أين حقوق المستهلكين؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon