مصر اليوم - المرحلة الصهيونية للتنظيم الدولى

المرحلة الصهيونية للتنظيم الدولى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المرحلة الصهيونية للتنظيم الدولى

عماد الدين أديب

سوف تشهد الأيام القليلة المقبلة تحولاً جذرياً فى علاقة التنظيم الدولى لجماعة الإخوان المسلمين مع القوى الدولية. الأمر المؤكد أن علاقات التنظيم الدولى مع الإدارة الأمريكية سوف تضعف، وسوف تزداد مع منظمة «الأيباك» الأمريكية الصهيونية التى تُدار من إسرائيل. «توتر مع الأمريكيين ونمو للعلاقات مع إسرائيل».. هذا هو مستقبل علاقة التنظيم الدولى لجماعة الإخوان مع القوى الدولية. ويأتى السؤال: لماذا انخفاض العلاقة مع الإدارة الأمريكية ونمو العلاقة مع «الأيباك» الصهيونية؟ من الواضح أن الإدارة الأمريكية وصلت إلى قناعة راسخة بإسقاط سياستها الجديدة التى بدأت منذ عام 2010 فى الرهان على جماعة الإخوان كقوى بديلة للمؤسسات العسكرية أو الأنظمة الملكية فى حكم العالم العربى. ويمكن تفسير هذا الموقف بالأسباب التالية: 1- الضغط الهائل من مؤسسة البنتاجون (وزارة الدفاع) ومجمع الصناعات العسكرية الذى يرى فى مصر والقوى العربية سوقاً قوية للسلاح ويرى أن التعاون بين البنتاجون فى التسليح والصيانة والتدريب والدورات التعليمية هو «خير نموذج» و«أقوى ضمان» لنجاح العلاقات الثنائية بين واشنطن والأصدقاء فى المنطقة العربية. ويؤمن تيار البنتاجون أن الجيش فى مصر هو «الصديق القوى الموثوق فيه» تاريخياً فى العلاقة مع أى قوى دولية، شريطة تلبية احتياجاته التسليحية واحترام حساسية موضوع السيادة الوطنية لدى قادته. 2- الموقف القوى للغاية من الرياض وأبوظبى، الذى استغل كل العلاقات القوية مع واشنطن من أجل عدم المساس بنظام ثورة 30 يونيو. 3- الغباء السياسى والفشل الإدارى وضعف الكفاءة الذى تميزت به فترة حكم جماعة الإخوان، ما أدى إلى شعور القوى التى راهنت عليها داخل الإدارة الأمريكية بخيبة أمل كبرى. من ناحية أخرى، قرر تيار «الأيباك» فى واشنطن ونيويورك التدخل شخصياً وإدارة ملف «الإخوان» مباشرة وتنمية التعاملات الإخوانية التى كانت تتولاه. ويمكن تأكيد أن كل الحملة الدعائية والسياسية التى بدأت ضد الجيش ونظام ثورة 30 يونيو داخل وسائل الإعلام الأمريكية والأوروبية من تخطيط وتنفيذ وإدارة جماعات «لوبى» وشركات تسويق تابعة مباشرة لمنظمة «الأيباك». نحن الآن نعيش المرحلة الصهيونية للتنظيم الدولى لجماعة الإخوان. نقولها هكذا دون خجل ودون مواربة. نقلاً عن "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المرحلة الصهيونية للتنظيم الدولى   مصر اليوم - المرحلة الصهيونية للتنظيم الدولى



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon