مصر اليوم - تصريحات سيدنا «ماكين»

تصريحات سيدنا «ماكين»

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تصريحات سيدنا «ماكين»

عماد الدين أديب

وقف السيناتور الجمهورى جون ماكين فى مدينة «كييف»، وفى وسط ميدان الاستقلال «ميدان التحرير الأوكرانى»، متحدثاً إلى عشرات الآلاف من المتظاهرين ليقول لهم: «نحن ندعم حقوقكم فى الحرية والكرامة»، ثم أضاف قائلاً: «أمريكا معكم». وتأتى زيارة ماكين لأوكرانيا فى ظل حالة الغليان الشعبى التى تضرب البلاد عقب تراجع الحكومة الأوكرانية عن إجراءات التعامل مع دول الاتحاد الأوروبى، وعقب العرض الروسى الذى تقدم به الرئيس بوتين بتقديم غاز وطاقة ودعم بشروط أرخص من تلك التى تقدم بها الاتحاد الأوروبى. وزيارة ماكين دائماً إلى أماكن التوتر الداخلى العالمية تأتى فى مناطق تعقب ثورات أو إلى دول وشعوب تعيش فترات انتقالية مضطربة. والمتتبع لزيارات ماكين سوف يكتشف أن أهداف الرجل دائماً تتلخص فى الآتى: 1- دعم الجماهير ضد النظام الوطنى. 2- تشجيع المعارضة ذات الارتباطات الغربية فى حركتها ضد نظام الحكم القائم. 3- تقديم تقرير سرى إلى الإدارة الأمريكية يقدم فيه مقترحات دعم ووسائل دعم المعارضة الموالية لواشنطن ضد القوى الوطنية المستقلة. أزمة ماكين أنه مقاتل جمهورى يمينى متشدد يرى العالم من منظور المصالح الأمريكية التقليدية ويتبع ذات المدرسة اليمينية لجورج دبليو بوش الابن التى كانت تقوم على فلسفة «إن لم تكونوا معنا فأنتم ضدنا»، أو كما قيلت بشكل آخر «إذا لم تكونوا معنا فأنتم مع الإرهاب». وما زال ماكين يعيش فى وهم وغيبوبة أن الولايات المتحدة الأمريكية هى رئيس مجلس إدارة العالم، وأنها قادرة بنفوذها وقواها الاقتصادية والعسكرية على أن تتدخل بشكل حاسم فى أى بقعة من بقاع العالم. ويبدو أن قراءة ماكين، الذى تقدم به العمر، وزاد عليه المرض العضال، بعيدة تماماً عن الواقع وتعانى من حالة «الخلل الشديد فى الإدراك». لا يدرك السيناتور ماكين أن بلاده تعيش منذ 4 سنوات فى حالة انكفاء شديد على أوضاعها الداخلية، وأنها -حتى الآن- غير قادرة على الخروج من تداعيات هذه الأزمة وأنها تتأرجح ما بين الـ11 ألفاً والـ15 ألف نقطة فى البورصة، وأن مؤشرات الاستهلاك لدى المواطن الأمريكى ما زالت غير مطمئنة. ولا يدرك السيناتور ماكين أن الصين أصبحت الآن المنافس الأول للولايات المتحدة فى الكتلة النقدية المتوافرة وفى معدل التنمية الوطنية. ولا يدرك السيناتور ماكين أن الولايات المتحدة غير قادرة -الآن- على تمويل حرب أخرى خارج الحدود بسبب رفض الكونجرس تقديم أى تمويل بالعجز، بعدما وصلت خدمة الدين الأمريكى العام إلى معدل تاريخى يستحيل تسديده أو إعادته إلى نقطة التوازن. إذن هنا على السيناتور ماكين، الذى وعد الإخوان قبيل انتخابات الرئاسة عام 2012 بالدعم الكامل فى حالة فوزهم، أن يدرك أن عبارة «أمريكا معكم» التى أطلقها فى «كييف» وقبل ذلك فى «القاهرة» غير ذات جدوى وبلا أى مصداقية. أى نظام وطنى لا يقوى بالدعم الأمريكى ولا بتصريحات ماكين، ولكن بالدعم الشعبى من مواطنيه، وتلك هى عظمة ثورة 30 يونيو فى مصر. نقلاً عن "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تصريحات سيدنا «ماكين»   مصر اليوم - تصريحات سيدنا «ماكين»



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك
  مصر اليوم - توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 20:42 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

الفخر الزائف

GMT 20:41 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

«بعد إيه؟»

GMT 20:39 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

المائة مليون

GMT 20:37 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

عن الدولار والجنيه (2)

GMT 20:36 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

عن الدولار والجنيه (1)

GMT 20:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

الرشوة أساس دخل الوزير

GMT 20:32 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دحلان في مؤتمر رام الله !

GMT 20:30 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

رام الله تزداد ازدهارا!
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 10:35 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

فورد تعلن عن سيارتها فيستا "Ford Fiesta 2017"
  مصر اليوم - فورد تعلن عن سيارتها فيستا Ford Fiesta 2017

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon