مصر اليوم - ماذا يريد الأمريكان

ماذا يريد الأمريكان؟

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ماذا يريد الأمريكان

عماد الدين أديب

المحادثة الهاتفية التى تمت هذا الأسبوع بين وزير الخارجية نبيل فهمى، وبين نظيره الأمريكى جون كيرى هى محطة بالغة الأهمية فى العلاقات بين القاهرة وواشنطن. فى هذه المحادثة وجه كيرى 3 رسائل تعكس الرؤية المضطربة للسياسة الأمريكية: الرسالة الأولى: استنكار العملية الإرهابية التى تمت ضد مديرية أمن الدقهلية وضرورة معاقبة الجناة. الرسالة الثانية: الإعراب عن القلق الأمريكى من اعتبار مجلس الوزراء المصرى جماعة الإخوان جماعة إرهابية وأثر ذلك على حرية العمل السياسى فى مصر. الرسالة الثالثة: ضرورة استكمال مصر لخارطة المستقبل مع التأكيد على عدم قيام واشنطن باتخاذ أى قرار عقوبة تجاه مصر بسبب قرار اعتبار الإخوان جماعة إرهابية. والمذهل أن حديث «كيرى» عن الحريات يتجاهل السلوك الأمريكى والسياسات المضادة للحريات التى اتخذتها واشنطن فى الآونة الأخيرة منذ 11 سبتمبر 2001. تعطينا واشنطن محاضرات فى احترام حقوق القوى السياسية الأخرى والرأى الآخر، متجاهلة ما قامت به الإدارات الأمريكية من قانون الأمن الوطنى الذى يتيح للحكومة الأمريكية القبض والاعتقال لفترة تصل إلى 6 أشهر دون محاكمة لمجرد الاشتباه فى أى أمريكى أو زائر للبلاد. ولا يتحدث «كيرى» عن 4200 طلعة لطائرات «وردنز» المقاتلة التى اغتالت معارضين للولايات المتحدة فى اليمن وباكستان وأفغانستان دون محاكمة ودون احترام للسيادة الوطنية لهذه الدول. ولا يتحدث «كيرى» عن 120 مليار عملية تنصت قامت بها الإدارة الأمريكية على الأصدقاء والأعداء، منهم مستشارة ألمانيا والرئيس الفرنسى ورئيس الوزراء الإسرائيلى. وأمس الأول كشف «موفق الربيعى» الذى كان يشغل منصب مستشار الأمن القومى العراقى الأسبق أن الرئيس الأمريكى السابق جورج دبليو بوش، سأل رئيس الوزراء «المالكى» عما سيفعلونه مع الرئيس الأسبق صدام حسين؟ وحينما رد «المالكى» بحسم «سوف نعدمه» ولم يكن حكم الإعدام قد صدر بعد، أبدى «بوش» تأييده وإعجابه وقام بعلامة التأييد والإعجاب «بإبهامه» وكأنه يقول «أوكى»!! واشنطن مع حقوق الإنسان والحريات حينما يكون ذلك فقط ضد مصالحها، أما إذا كان ذلك التجاوز والقهر والاستبداد مع مصالحها، فإنها تتجاوز عنه تماماً. قيمة أى مبدأ أنه لا يتحمل أى معايير مزدوجة. وقيمة أى مبدأ أنه يطبق بلا تمييز أو تفرقة. لذلك كله علينا أن نفهم كل رسائل واشنطن إلينا على أنها تعبير عن مأزق أمريكى فى صناعة القرار الداخلى وفى تركيبة التوازنات المعقدة داخل هذه العاصمة المأزومة التى تعانى من حالات ارتباك وتضارب غير مسبوقة فى التاريخ الأمريكى المعاصر. نقلاً عن "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ماذا يريد الأمريكان   مصر اليوم - ماذا يريد الأمريكان



  مصر اليوم -

أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك

المغنية ماريا كاري تتألق في فستان وردي أنيق

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت المغنية ماريا كاري، على السجادة الحمراء، أثناء حضورها ليلة " ديفاز هوليداي" في نيويورك، مرتدية فستان وردي مثير. وعلى الرغم من أنها اختارت فستانًا طويلًا إلا أنه كان مجسمًا وكاشفًا عن مفاتنها بفتحة صدر كبيرة، وزاوجته بمجموعة رائعة من المجوهرات. وأظهر ثوب ماريا الرائع منحنياتها الشهيرة بشكل كبير على السجادة الحمراء. وشوهد مساعد ماريا يميل لضبط ثوبها الرائع في حين وقفت هي للمصورين، لالتقاط صورها بابتسامتها الرائعة. وصففت شعرها في تمويجات ضخمة فضفاضة، وتركته منسابًا على كتفيها، وأبرزت بشرتها المذهلة بأحمر خدود وردي، وأكوام من الماسكارا السوداء. وشملت قائمة الضيوف مجموعة من الأسماء الكبيرة المرشحة لتقديم فقرات في تلك الأمسية، إلى جانب ماريا، ومنهم باتي لابيل، شاكا خان، تيانا تايلور، فانيسا ويليامز، جوجو، بيبي ريسكا، سيرايا. وتزينت السيدات في أحسن حالاتهن فور وصولهن إلى الأمسية. وشوهدت آشلي غراهام في فستان مصغر بلون بورجوندي مخملي، الذي أظهر لياقتها…

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد
  مصر اليوم - إستريا Istria  تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 11:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

حملات لمقاطعة "الديلي ميل" وحذف التطبيق الخاص بها
  مصر اليوم - حملات لمقاطعة الديلي ميل وحذف التطبيق الخاص بها

GMT 13:03 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

ترامب والمجتمع المدني العربي

GMT 13:02 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

سجون بلا مساجين

GMT 13:00 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

الطريق إلى الخليل !

GMT 12:57 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

لا حكومة ولا معارضة

GMT 12:55 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

ليست يابانية

GMT 12:51 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

بعد التصالح.. ماذا يحدث؟

GMT 12:49 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

من أغنى: قيصر أم أنت؟
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل
  مصر اليوم - فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي
  مصر اليوم - دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 15:44 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيديو لفتاة في السابعة تطلق أعيرة نارية يسبّب الجَدَل

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 11:14 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

اللبن ذو البكتريا الحية يزيد من دفاعات الجسد

GMT 11:06 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

"إستريا Istria " تعتبر من أفضل الأماكن لقضاء عيد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon