مصر اليوم - «مفرمة» الحكومات

«مفرمة» الحكومات

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - «مفرمة» الحكومات

عماد الدين أديب

منذ ثورة 25 يناير، شهدت مصر 9 حكومات متوسط عمر الحكومة ما بين 6 إلى 8 أشهر! أطول الحكومات عمراً فى عهد الثورة، هى حكومة د. هشام قنديل، وكانت أكثر من عشرة أشهر وأقصرها عمراً حكومة الفريق أحمد شفيق وكان عمرها 33 يوماً. استهلكت هذه الحكومات أكثر من 160 وزيراً وترشح فيها أكثر من 500 اسم، تم تداولهم أمام الرأى العام وتم استبعادهم لأسباب لها علاقة بالهجوم الكاسح من قبل الإعلام أو القوى الثورية أو الإخوان عليهم أو لاعتذارهم المبدئى عن عدم المشاركة فى العمل العام. وأصبحت «مسألة ماكينة الحكومة» التى تلتهم مرشحيها أو تقتل وزراءها فى مصر مسألة خطيرة وباعثة على القلق. وأصبح السؤال المتداول داخل الأجهزة السيادية كلما اقترب تشكيل حكومى جديد هو «طيب يجيب مين»؟ وسبب طرح هذا السؤال الأولى المخيف هو إحجام الكثير من ذوى الكفاءات عن المشاركة فى حكومات قصيرة العمر ذات وضع انتقالى فى زمن مضطرب، وفى ظل حالة ثورية شرسة وإعلام هيستيرى لا يرحم وسقف مطالب اجتماعية شديد الطموح وباهظ التكلفة! وكأن المشاركة فى أى حكومة حالية هى حالة من حالات الانتحار الجماعى السياسى فى ظل رأى عام نفد صبره ولم يعد ينتظر أى تأجيل لتحقيق أحلامه وتنفيذ مطالبه. وكأن من يطلب من أى شخصية ذات كفاءة فى مجالها أو مشهود لها بالنزاهة والرغبة الصادقة فى خدمة الوطن والمشاركة فى العمل العام، أن تلقى بنفسها فى الملعب الرومانى القديم لمواجهة السباع المنغولية، والأسود الجائعة المفترسة التى لا ترحم. وفى يقينى أن المهندس الكفء إبراهيم محلب سوف يعيش هذه الأيام حالة غير عادية من الحيرة فى البحث والتدقيق فى أسماء من يصلحون عن جدارة لتولى الحقائب الوزارية فى حكومته الجديدة. مَن يصلح لأى حقيبة لتحقيق أية أهداف فى ظل أى مدى زمنى وفى ظل أى ظروف وقواعد للعمل؟مجموعة أسئلة ضاغطة تفرض نفسها على حكومة جديدة لم تتلق بعد خطاب تكليفها من رئيس الجمهورية ورغم ذلك يكثر الحديث عن وزرائها الجدد!!

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - «مفرمة» الحكومات   مصر اليوم - «مفرمة» الحكومات



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 03:32 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

ميرنا وليد تسرد تأثرها بالوقوف أمام سعاد حسني

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon