مصر اليوم - قانون اللعبة تغير

قانون اللعبة تغير!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قانون اللعبة تغير

عماد الدين أديب

السؤال الصحيح ليس من الفائز فى انتخابات الرئاسة، ولكن كيف سيعمل أول رئيس منتخب فى ظل صلاحيات مقيدة بنص الدستور الجديد؟ نحن نتعامل مع فكرة الرئيس المقبل بذات النظرة القديمة للرئيس الفرد ذى الصلاحيات المفتوحة، وذلك منطق مغلوط وينافى تماماً واقع النصوص الدستورية التى تحدد صلاحيات الرئيس ورئيس الحكومة والبرلمان. لقد أخذ الدستور الجديد من صلاحيات الرئيس وأعطى الكثير منها لرئيس الحكومة والبرلمان. لم نعد فى نظام رئاسى صميم، لكننا دخلنا الآن فى حالة وسط بين النظامين شبه الرئاسى والرئاسى البرلمانى. هذا الوضع يجعل سلطات الرئيس غير مطلقة ومقيدة أحياناً بالحكومة ورئيسها، وأحياناً بأغلبية البرلمان. هذا الوضع أيضاً بما له من ميزات فى توازن السلطات وفى تحقيق النموذج الديمقراطى المنشود يحد من قدرة الرئيس على أن يحقق أى شىء فى أى وقت، بأى شروط، بأى طريقة. وبالتالى يتعين على الذين يعتقدون أن رئيس مصر المقبل سوف يتحمل وحده -كالعادة- مسئوليات الإنجاز والتطوير ورفع المظالم وتحقيق الأحلام لشعب مصر الصبور، أن يعلموا أن هذه القدرة أصبحت مقيدة، وأن مفاتيح «الإنقاذ» لم تعد فى يد الرئيس وحده. الأزمة الفكرية التى تعانى منها النخبة المصرية أنها ما زالت تتعامل مع منصب رئيس الجمهورية «على قديمه»؛ بمعنى أنها ما زالت ترى فيه الحاكم الفرد، الفرعون، القادر وحده على تحقيق الأحلام. قانون اللعبة الجديد يؤكد أنه حتى لو أراد الرئيس المقبل أن ينفرد أو يستبد، فإن ذلك سوف يصبح أمراً شديد الصعوبة من الناحية العملية بسبب القيود الدستورية. قانون اللعبة تغير تماماً!

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قانون اللعبة تغير   مصر اليوم - قانون اللعبة تغير



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

ما للأردن وما على القمة

GMT 08:18 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

لماذا هذا الحضور الحاشد

GMT 08:16 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

استقلال القضاء

GMT 08:14 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

بدون مصر والسعودية لا مشروع عربى

GMT 08:09 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

ترامب لا يزال يكذب وينكر

GMT 08:07 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

خواطر عنّا وأخرى من “القارة اللاتينية”

GMT 08:04 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

اسألوا عقولكم وضمائركم: «ماذا لو»؟

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

خصوصية سيناء
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon