مصر اليوم - والآن نقدم لكم مرتضى منصور

والآن.. نقدم لكم مرتضى منصور

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - والآن نقدم لكم مرتضى منصور

عماد الدين أديب

دخول الأستاذ مرتضى منصور على قائمة المرشحين المحتملين لرئاسة الجمهورية، هو أمر بالغ الأهمية، ويعطى الانتخابات الرئاسية بعداً جديداً وحيوية مطلوبة. وإذا كان البعض يعتقد أن شخصية الأستاذ مرتضى مثيرة للجدل، فهذا يرجع إلى جهل هؤلاء بطبيعة مرتضى منصور، الإنسان والقانونى والسياسى. مرتضى منصور عن قرب هو إنسان مصرى «جدع»، «طيب المعشر»، محب للناس، خدوم إلى أقصى حد. وبداخل «مرتضى» قلب طفل برىء، بعقل شيخ قبيلة قوى، ونفسية رجل يخاف الله، وروح شاب متمرد بشكل دائم. هذه التركيبة النادرة من البشر هى التى تجعل من مرتضى منصور حزباً مستقلاً فى حد ذاته، وحالة فريدة يصعب أن تتكرر. كثير من الناس يصدقون تلقائية الرجل وعفوية مواقفه من المواقف والأحداث اليومية التى نحياها، ويعتبرونها أحد عناصر قوته. والذى قد لا يعرفه البعض أن مرتضى منصور دارس وعالم وفاهم لتفاصيل تفاصيل القانون المصرى، وهو من أكثر الخبراء بمداخل ومخارج قانون البلاد. وقد دفع مرتضى منصور ثمناً باهظاً لآرائه ومواقفه فى عهود السادات ومبارك والمجلس العسكرى والإخوان، على حد سواء. ودخول مرتضى منصور سباق الرئاسة يجعله المرشح -غير الناصرى- الوحيد حتى الآن القادر على كسر ثنائية التنافس بين المشير السيسى والأستاذ حمدين صباحى، اللذين ينتميان إلى مدرسة متأثرة بهذا الفكر بطريقة أو بأخرى. ومعروف عن مرتضى منصور طول النفس والمثابرة والعناد السياسى، لذلك يطرح البعض السؤال: إلى أى حد يمكن له أن يستكمل مشواره فى تلك المعركة؟ هل يتوقف فى مرحلة ما بعد دفع الرسوم والكشف الطبى؟ أم يتوقف فى مرحلة جمع التوقيعات؟ أم يدخل مرحلة الحملات الرئاسية بعد قبول أوراقه ويخرج بعد المرحلة الأولى؟ أم هو مرشح رئاسى من البداية حتى صفارة حكم المباراة؟! هذه الإجابة لا يعلمها، بعد الله، إلا مرتضى منصور ذاته، وهو وحده، دون سواه، يمتلك القدرة على تقدير متى يبقى ومتى ينسحب. وإذا جاز لى أن أتمنى، فأنا أرجو أن يكمل الرجل مشواره حتى النهاية بصرف النظر عن «الفاتورة» أو «النتائج». "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - والآن نقدم لكم مرتضى منصور   مصر اليوم - والآن نقدم لكم مرتضى منصور



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon