مصر اليوم - أضعف رئيس أمريكى وأقوى رئيس روسى

أضعف رئيس أمريكى وأقوى رئيس روسى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أضعف رئيس أمريكى وأقوى رئيس روسى

عماد الدين أديب

نحن فى عصر أضعف رئيس حكم الولايات المتحدة الأمريكية، وأقوى رئيس حكم روسيا الاتحادية. أضعف رئيس أمريكى، وأقوى رئيس روسى، تلك هى المعادلة. نحن فى مصر أمامنا حوالى 30 شهراً فى ظل رئيس أمريكى ضعيف، ورئيس روسى يعد نفسه، لكى يحكم مدى الحياة بقوة الأمر الواقع وبالتلاعب بالدستور. أما أوروبا، وتحديداً دول الاتحاد الأوروبى، فهى منشغلة -بالدرجة الأولى- بثلاث قضايا رئيسية هى: أزمة الاقتصاد الأوروبى، وضعف معظم الأحزاب الحاكمة -عدا ألمانيا-، وتنامى دور الأحزاب اليمينية المتشددة بشكل يبعث على القلق. هذا هو العالم المعاصر الذى سوف يتعين على رئيس مصر القادم أن يفهم جيداً حقيقة العلاقات الدولية المعاصرة وعمل تصور استراتيجى للتعامل معها بشكل واعٍ يحقق المصالح المصرية العليا. أزمة رهانات مصر الدولية منذ 23 يوليو 1952 أنها كانت تقع فى قبضة قوة دولية واحدة، بمعنى: نحن بقوة مع طرف ونقف بقوة ضد طرف آخر. تارة كنا مع الاتحاد السوفيتى الصديق، وضد العدو الإمبريالى الأمريكى، وتارة أخرى كنا نرى فى موسكو والشيوعية العدو الأكبر، وكنا نراهن على واشنطن، على أساس أنها تمسك بـ99٪ من أوراق اللعبة. وفى عهد الرئيس الأسبق حسنى مبارك كنا نتعامل مع الصديق الأمريكى بعلاقة حب وشكوك فى آن واحد. أما فى عهد الرئيس السابق محمد مرسى، فكانت علاقتنا مع واشنطن علاقة تنسيق أمنى مع إسرائيل بشكل فيه تفريط غير مسبوق فى سيادتنا الوطنية. إذن، ماذا نريد من الرئيس الجديد؟ نحن نريد سياسة خارجية متوازنة واعية بقواعد العلاقات الدولية نستطيع من خلالها التعامل مع الجميع من أجل تعظيم المصلحة الوطنية المصرية العليا. إن أى سياسة خارجية لا تؤتى ثمارها باقتصاد أفضل، وتنويع لمصادر السلاح، وتحقيق السيادة الوطنية المصرية فى العلاقات الدولية تصبح غير ذات جدوى. نحن نريد من رئيس مصر القادم أن يقف على مسافة واحدة من قوى العالم، ولا يرتكب الخطأ التاريخى فى الرهان المنفرد على قوة دولية واحدة دون غيرها. نريد رئيساً يفهم العالم المقبل! "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أضعف رئيس أمريكى وأقوى رئيس روسى   مصر اليوم - أضعف رئيس أمريكى وأقوى رئيس روسى



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…

GMT 08:59 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

سفيرة أم جاسوسة..تُقوّض النظام والدولة

GMT 08:57 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

دولة فاسدة وهيئة أفسد يا خلف

GMT 08:51 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

فرنسا: انتخابات مليئة بالمفاجآت

GMT 08:50 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

المؤكد والمشكوك فيه بعد معركة الموصل

GMT 08:50 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

إيران بعد خامنئي وبدايات الجدال

GMT 08:49 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

أوباما وورقة التوت الفلسطينية

GMT 08:48 2017 الجمعة ,24 آذار/ مارس

في باريس... زهو باطل جديد حول فلسطين
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon