مصر اليوم - صفقة متكافئة مع السيسى

صفقة متكافئة مع السيسى!

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صفقة متكافئة مع السيسى

مكرم محمد أحمد

حسم المشير السيسى قراره،وأعلن عزمه على الترشح لمنصب رئيس الجمهورية، فى كلمة ألقاها خلال الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من الضباط، اشاعت موجة من الطمأنينة والثقة بين المصريين،  وبددت كثيرا من قلق الشارع المصري..، وحسنا أن التزم المشير السيسى الشفافية والصراحة، عندما أكد منذ اللحظة الاولى أنه وحده لايستطيع أن يفعل الكثير، لكنه يستطيع مع جميع المصريين أن يحققوا أمال هذا الشعب ان وقف الجميع كتفا بكتف وساعدا بساعد،جبهة قوية صلدة تصنع المعجزات. لم ينثر السيسى وعود الرخاء جزافا، ولم يدغدغ عواطف الجماهير، لكنه حافظ فى كلمته القصيرة على نبرة تفاؤل صادقة،لانه يعرف أن الشعب المصرى الذى بنى الأهرامات حبا فى الفرعون وليس خوفا منه، وأقام السد العالى رغما عن أنف قوى الاستعمار، وحقق معجزة العبور بينما الجميع يتصور أنه استحال إلى جثة هامدة،يقدر على صنع المعجزات إن وجد القيادة الرشيدة التى تحنو عليه، ولانه على ثقة من أن المصريين يحتاجون وسط تلال المصاعب التى تواجههم إلى نبرة أمل تقوى عزائمهم على المزيد من التضحيات، وتجعلهم اكثر ثقة بقدرتهم على صنع غد أفضل،خاصة انهم يعرفون جيدا، ماذا يريدون وماذا يكرهون، وأى طريق صحيح يتحتم عليهم أن يسلكوه وسط مفترق طرق صعبة!. وإذا كان السيسى يطلب من المصريين اليوم العمل قبل المطالب، والالتزام بمتطلبات الحفاظ على النظام العام بدلا من السلوك العشوائي، واحترام قواعد الشرعية والقانون، والموازنة الصحيحة بين قدرات الشعب وإمكاناته وآماله وأهدافه، والتعاون على البر والتقوى كى ترسو المركب على شاطى الامان، فإن المصريين يطلبون من السيسى سد ثقوب الفساد وتطبيق حكم القانون على الجميع، واحترام كرامة المواطن فى الشارع والعمل والمهجر، والمحافظة على حرفية الجيش وإبعاده عن دروب السياسة الزلقة،واحترام حرية الرأى والتعبير والاعتقاد، وإغلاق الطريق على مواكب النفاق،وما من شك فى أن هذه الصفقة المكتافئة فى عقد جديد مع الحكم تعزز الثقة المتبادلة بين الحكم والشعب. نقلاً عن "الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - صفقة متكافئة مع السيسى   مصر اليوم - صفقة متكافئة مع السيسى



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار

GMT 08:01 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

أصله مافطرش يافندم

GMT 08:23 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

اسم العاصمة : 30 يونيو

GMT 08:22 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أحمد الخطيب

GMT 08:21 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أيقونة قمة عمان!

GMT 08:19 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

هجوم لندن

GMT 08:17 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

مستقبل الإخوان يتحدد فى واشنطن قريباً

GMT 08:16 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أوروبا في مهب الريح

GMT 08:15 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

خبراء كبار في منتدى الاتصال الحكومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon