مصر اليوم - مغزى إعادةتسليم الأباتشى

مغزى إعادةتسليم الأباتشى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مغزى إعادةتسليم الأباتشى

مكرم محمد أحمد

حسنا ان وافقت واشنطن اخيرا علي تسليم مصر عشرة طائرات هيلكوبتر من طراز اباتشي، كانت واشنطن قد علقت تسليمها لمصر ضمن صفقة اخري من طائرات اف 16 إضافة إلي قطع غيار هذه الاسلحة، اعتراضا علي إزاحة حكم جماعة الاخوان المسلمين وعزل الرئيس مرسي الذي تم تحقيقا لارادة شعبية جارفة عبرت عن نفسها في مظاهرات 30يونيو. وبرغم ان واشنطن لا تزال تحتجز صفقة طائرات اف 16 المستحق تسلميها لمصر منذ عدة اشهر إلي ان يتاكد التزام مصر الجاد بتطبيق خارطة الطريق وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية نزيهة، فان تسليم طائرات الاباتشي يمثل خطوة إيجابية مهمة تؤكد حرص واشنطن علي الحفاظ علي علاقاتها مع مصر، وتفتح الباب لمراجعة مواقفها من احداث 30يونيو التي كانت سببا في توتر علاقات البلدين، لان ازاحة حكم جماعة الاخوان تسبب في الاضرار بمصالح أمريكا في الشرق الاوسط التي كانت تعتبر جماعة الاخوان جزءا من خطتها الاستراتيجية في المنطقة!. ولا اذيع سرا ان قلت اليوم ان الافراج عن طائرات الاباتشي كان يمكن ان يتم في غضون الشهر الماضي لولا حكم محكمة جنايات المنيا بارسال أوراق 528 متهما من اعضاء جماعة الاخوان إلي المفتي الذي اسئ فهمه، رغم انه حكم ابتدائي ينتظر الطعن عليه امام محاكم الاستناف والنقض..، وما من شك ان الافراج عن طائرات الاباتشي قبل الزيارة المهمة التي يقوم بها وزير الخارجية نبيل فهمي يمثل اشارة مهمة لبدء حوار مصري أمريكي جديد، يسلط الضوء علي مخاطر تقديم اي عون معنوي أو مادي لجماعة الاخوان المسلمين بعد ان تاكدت علاقاتها الوثيقة مع تنظيمات الارهاب المتمثلة في تنظيم القاعدة، ووضح للجميع خطط التنسيق المشترك بين جماعة الاخوان وجماعة أنصار بيت المقدس التي ادرجتها واشنطن اخيرا ضمن منظمات الارهاب. وقد يكون من الصعب ان تغير واشنطن موقفها من جماعة الاخوان المسلمين بين يوم وليلة لان ذلك هو دأب الدول العظمي، لكن كل المؤشرات توكد تحرك الموقف الامريكي نحو الافضل. "نقلًا عن جريدة الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مغزى إعادةتسليم الأباتشى   مصر اليوم - مغزى إعادةتسليم الأباتشى



  مصر اليوم -

اعتمدت مكياج عيون كثيف وتسريحة شعر أنيقة

ليدي غاغا تلفت الأنظار بأناقة راقية في عيد ميلادها

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة
ظهرت ليدي غاغا فى صحبة جيدة مساء الثلاثاء حيث أقامت احتفال عيد ميلادها الـ31 في لوس أنجلوس. حيث انضم إلى المغنية الشهيرة صديقها الجديد كريستيان كارينو في مطعم فينيس بيتش جيلينا، حيث ساعد مجموعة من الأصدقاء المشاهير في الاحتفال بيومها الخاص. وباستخدام فستان من الدانتيل بطول الأرض، أضافت غاغا بريقا لمظهرها، في حين تقدمت في طريقها إلى المطعم جنبا إلى جنب مع حبيبها كارينو. وقد تألف الفستان من الفراء الأنيق على جميع أنحائه، مما أعطاها شكلا مبهرا، وقد رفعت شعرها الأشقر لأعلى لتضفي أناقة غير عادية، لتبرز غاغا وجهها الذي زينته بلمسات ثقيلة من الماسكارا، الكحل وأحمر الشفاه الأحمر السميك. وكان كارينو يسير إلى جانب صديقته، وقد حمل في يده الأخرى ما قد يكون هدية فخمة للنجمة في شكل حقيبة صغيرة من متجر المجوهرات الفاخر "تيفاني وشركاه". وتم رصد غاغا وكارينو للمرة الأولى معا في يناير/كانون الثاني من…

GMT 08:22 2017 الخميس ,30 آذار/ مارس

قانون السلطة القضائية الأسوأ

GMT 08:19 2017 الخميس ,30 آذار/ مارس

عالم عربى بلا مشروع!

GMT 08:30 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

واتحسبت جريمته على المسلمين !

GMT 08:28 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

الإرهاب يقتل الأبرياء

GMT 08:27 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

الأردن بين قمتين

GMT 08:24 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

تسمية العاصمة الجديدة

GMT 08:23 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

لقد رحل «سيد ياسين»

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

ما للأردن وما على القمة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon