مصر اليوم - أن تأتى بالمجرم من قفاه

أن تأتى بالمجرم من قفاه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أن تأتى بالمجرم من قفاه

سليمان جودة

سوف أروى لكم هذه الواقعة، ثم أشير إلى معناها.ففى 10 سبتمبر الماضى قام ستة من الرجال بالسطو على محل ساعات فى المنامة عاصمة البحرين، وحصلوا من المحل على كل ما خف وزنه، وارتفع ثمنه، ثم لاذوا بالفرار!الرجال الستة لم يذهبوا إلى موقع الجريمة بملابسهم التى يظهرون بها فى العادة بين الناس، وإنما ارتدوا ملابس سيدات، ثم وضع كل واحد منهم نقاباً فوق رأسه، ودفع أحدهم عربة أطفال أمامه للتمويه والتغطية على الهدف الحقيقى الذى من أجله اقتحموا المحل الضخم، وجردوه من كل محتوياته!وكان من الواضح أن لجوءهم إلى التخفى بهذه الطريقة يرجع إلى أنهم كانوا يعرفون مسبقاً أن المكان يضم كاميرات حديثة تراقب أى حركة فيه وتسجلها أولاً بأول، ومع ذلك فإن حماقتهم دفعتهم إلى المغامرة!وقد كان أول شىء بدأ به بوليس المنامة أنه أفرغ الكاميرات مما فيها، ثم راح يطالع الصور ولأنها كاميرات أمنية حديثة جداً، فقد سجلت الواقعة بالتصوير البطىء، ورصدت كل التفاصيل بدقة غير مسبوقة، وليس أدل على ذلك إلا أنها استطاعت أن تلتقط بعض ملامح الرجال الستة، رغم أنهم كانوا يغطون وجوههم تماماً!وحين تتطلع أنت إلى صور الجريمة التى نشرتها صحف البحرين، أمس الأول، فسوف لا تعرف ما إذا كان هؤلاء الأشخاص الموجودون فى كل صورة رجالاً أم نساء إلا حين تقرأ التعليق المكتوب تحت كل صورة، والذى يوضح لك أنك أمام ستة لصوص بملابس نساء!من خلال بعض الملامح التى التقطتها كاميرات المكان استطاع البوليس أن يتصور شكل كل واحد من المجرمين الستة، وأن يعمم بهم نشرة على الإنتربول الدولى، بعد أن عرف أنهم غادروا البلاد.. وفى أيام معدودة على أصابع اليدين، تم القبض فعلاً على أحدهم فى ألبانيا، وتبين أنه من «كوسوفو»، وبعده بلحظات، وقع اثنان آخران منهم فى قبضة الشرطة.فما المعنى؟!.. المعنى أن هذه القصة المذهلة يجب أن توضع بكاملها أمام الداخلية المصرية، وأن تأخذ منها الدرس الأهم، وهو أن الأمن بمعناه الحديث لم يعد يعتمد على كثافة أفراد الشرطة الذين يحيطون بأى موقع لحراسته، ولا حتى على المدرعة التى قد تستقر على باب الموقع ذاته، وإنما يعتمد بالدرجة الأولى على مثل هذه الكاميرات، التى تستطيع أن تأتى بالمجرم ليس فقط من البلد الذى ارتكب جريمته فوق أرضه، وإنما من ألبانيا فى أقصى شرق آسيا!مرة أخرى.. لن نستطيع قطع الطريق على الذين يريدون أن يعبثوا بأمن بلدنا، إلا إذا أيقن كل عابث أن حركته مرصودة ومسجلة، وأن كاميرات كهذه سوف تأتى به من قفاه.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أن تأتى بالمجرم من قفاه   مصر اليوم - أن تأتى بالمجرم من قفاه



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…

GMT 08:20 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

ما للأردن وما على القمة

GMT 08:18 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

لماذا هذا الحضور الحاشد

GMT 08:16 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

استقلال القضاء

GMT 08:14 2017 الأربعاء ,29 آذار/ مارس

بدون مصر والسعودية لا مشروع عربى

GMT 08:09 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

ترامب لا يزال يكذب وينكر

GMT 08:07 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

خواطر عنّا وأخرى من “القارة اللاتينية”

GMT 08:04 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

اسألوا عقولكم وضمائركم: «ماذا لو»؟

GMT 08:03 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

خصوصية سيناء
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon