مصر اليوم - السيسى وعودة الزخم الثورى

السيسى.. وعودة الزخم الثورى

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - السيسى وعودة الزخم الثورى

محمود مسلم

يمثل المشير عبدالفتاح السيسى فى الانتخابات الرئاسية حالة فريدة وغير مسبوقة على الأقل فى مصر، حيث يحظى بدعم شعبى كبير كان سبباً رئيسياً فى قراره بالترشح، وكثيرون ينظرون إليه كرئيس منقذ وليس رئيساً ملهماً، لذا لا يفرطون فى الأحلام، بالإضافة إلى أن مؤيديه يعتبرون أنفسهم شركاء أصليين فى حملته وقراراته.. ولكل هذه الأسباب، تزداد جرعة النصائح والانتقادات للمشير، فالكل يتدخل فى أدق قراراته واختياراته، كنوع من «الحمية» عليه أو «الغيرة» ممن اختارهم.. وهذه الحالة ستجعل «السيسى» تحت المجهر طوال الوقت وستظل تصرفاته وقراراته وكلماته محل جدل سواء من عشاقه أو خصومه، مما يحتم عليه مراجعة كل التفاصيل، خاصة أن هناك جبهة ثالثة لم تحسم قرارها بعد، كما أن بعض مؤيديه قد ضعف حماسهم بسبب تردى الأداء بعد 30 يونيو.. كما أن السيسى سيكون المرشح الوحيد الذى سيواجَه بأعداء ومنافسين، فستوجه له حملات المرشحين وعلى رأسهم «صباحى» انتقادات حادة وعنيفة، أما أعداؤه من الإخوان وعملاؤهم فى الداخل والخارج فسيستهدفون كل تصرفاته وقراراته، بل وفريقه.. وبالتالى على الرجل أن يدقق، خاصة أن حالة «فتور» قد انتابت من شاركوا فى 30 يونيو، ولولا إرهاب الإخوان فى الشوارع لاختفت روح الثورة من على أرض مصر.. وبالتالى فإن أولى مهامه هى استعادة الزخم الثورى والحفاظ على وحدة من شاركوا فى 30 يونيو، لأن مظاهر التفكك كثيرة، خاصة أنهم سيكونون وقوده فى حملته الانتخابية للرئاسة وفى معركة الدفاع عن الدولة والتنمية إذا ما وصل للحكم. فى الفترة الأولى ما بعد 30 يونيو كان المصريون يغفرون للسيسى، حتى إذا أخطأ، لأنهم كانت تسيطر عليهم روح الثورة، وسامحوا فى حالة التفكك والسيولة التى سيطرت على الدولة، وصدقوا «السيسى» عندما قال إنه وزير دفاع فقط رغم ما عقدوه عليه من آمال عريضة لتحقيق مطالبهم، وكانت إشارات «السيسى» بالنسبة لهم أشبه بالأوامر من القائد المنقذ، بداية من مليونية «ضد الإرهاب» مروراً بالدستور، وغيرهما من المواقف.. فى المقابل كانت قوات الجيش والشرطة على مستوى المسئولية وانكشفت أمور خطيرة من مؤامرات الإخوان والتنظيم الدولى، لكن بعيداً عن ملف مواجهة الإرهاب فإن الشعب لم يجد من يحنو عليه أو يرفق به.. وهربت فرصة عظيمة خلال الأشهر التالية للثورة فى رفع درجة الوعى لدى المصريين، وتم تغييب الشعب فى قضايا «تافهة» ضاعت بينها أولوياته. ■ عودة الزخم الثورى والحفاظ على أهداف 30 يونيو وجمع شتات أفرادها، هى الضمان الحقيقى لنجاح السيسى سواء فى الانتخابات أو الحكم، أما الخطب والبرامج التى تحاول إرضاء كل الناس -كما فعل عمرو موسى وعبدالمنعم أبوالفتوح فى الانتخابات الماضية- فستفتت الثورة وتجعل السيسى «باهتاً» بينما أحبه مؤيدوه لصراحته وشجاعته كرئيس «منقذ» وليس «ملهم»!! "الوطن"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - السيسى وعودة الزخم الثورى   مصر اليوم - السيسى وعودة الزخم الثورى



  مصر اليوم -

خلال عرض أزياء فكتوريا سكريت في باريس

لوتي موس تلفت الأنظار إلى فستانها المثير

باريس - مارينا منصف
جذبت العارضة لوتي موس، الأنظار في عرض أزياء فكتوريا سكريت، في باريس، مرتدية فستان أنيق بدون أكمام، مخطط باللونين الفضي والأزرق مع رقبة مضلعة. ووقفت العارضة شقيقة كيت موس، لالتقاط الصور على الخلفية الوردية للحدث، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية، مع حقيبة زرقاء لامعة صغيرة، وتزينت العارضة بزوج من الأقراط الفضية مع مكياج براق، ووضعت أحمر شفاه وردي اللون مع الماسكرا، وبدا جزء من شعرها منسدلًا على كتفيها. وشوهدت لوتي مع نجم تشيلسي أليكس ميتون، وهما يمسكان بيد بعضهما البعض في "وينتر وندر لاند Winter Wonderland" هذا الشهر، على الرغم من ظهورها بمفردها في عرض الأزياء. وارتبطت لوتي بالكثير من الخاطبين السابقين في الماضي، وتناولت الغداء في يونيو/ حزيزان مع نجم البوب كونور ماينارد، وتعاملت مع نجم جوردي شور على تويتر، وارتبطت لوتي وأليكس منذ أكتوبر/ تشرين الأول، حيث كان يعتقد خطأ أنها أعادت علاقتها بصديقها السابق سام…

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم - شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا
  مصر اليوم - ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك
  مصر اليوم - توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 13:19 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع
  مصر اليوم - دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 13:09 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

إسلاميون .. ويساريون!

GMT 13:06 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مجرمون يصنعون التاريخ

GMT 13:04 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

عن شهادات الـ20%

GMT 13:02 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الجريمة التى هزت مصر

GMT 12:58 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أبومازن يطفئ حرائق إسرائيل

GMT 12:57 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الانسحاب ليس دائما الحل الافضل!

GMT 12:55 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

لماذا لا تلغى الدولة التمويل الأجنبى؟

GMT 12:54 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الانتصار ليس فى الإعلام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:05 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج "الإيدز" بـ 20 دولارًا
  مصر اليوم - طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج الإيدز بـ 20 دولارًا

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"
  مصر اليوم - آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة بريت

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 10:35 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

فورد تعلن عن سيارتها فيستا "Ford Fiesta 2017"
  مصر اليوم - فورد تعلن عن سيارتها فيستا Ford Fiesta 2017

GMT 08:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم البارودي تكشف عن دورها في "حليمو أسطورة الشواطئ"
  مصر اليوم - ريم البارودي تكشف عن دورها في حليمو أسطورة الشواطئ

GMT 08:38 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة
  مصر اليوم - النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 09:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

معالجة "السيلوسيبين" المخدر لحالات الضيق والاكتئاب

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 10:34 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

غوتشي تصمم كتابًا لعملية التجهيز لأشهر معارضها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon