مصر اليوم - عن انتخاب الرئيس

عن انتخاب الرئيس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - عن انتخاب الرئيس

صلاح منتصر

س: ألا ترى أنه بعد مرور نحو شهر ونصف الشهر من العمل بالدستور لم تبدأ بعد إجراءات انتخاب الرئيس الجديد ؟ ج: حسب المادة 230 من الدستور ( تبدأ إجراءات انتخاب الرئيس خلال مدة لا تجاوز تسعين يوما من تاريخ العمل بالدستور ). ومعنى كلمة «إجراءات» البدء فى مقتضيات العملية الانتخابية وأولها فتح باب الترشح وبالتالى مازلنا فى المدة المسموحة. س: لكن الواضح أن قانون الانتخابات الرئاسية واجهته مشاكل أخرته ؟ ج : هذا صحيح ، فقد كان هناك رأى بتحصين ماتصدره اللجنة العليا الرئاسية المشرفة على الإنتخابات من قرارات على أساس مايقتضيه المنصب من حسم ، بالإضافة إلى أن هذا التحصين كان معمولا به فى ظل الدستورين السابقين، أما فى ظل دستور 2014 فقد وجد قسم التشريع والفتوى بمجلس الدولة أن المادة 97 منه تقول «يحظر تحصين أى عمل أو قرار إدارى من رقابة القضاء» . وقد ظل الحوار حول هذه النقطة مستمرا إلى أن تم حسم الأمر بإقرار الطعن فى قرارات اللجنة على أن يكون الطاعن صاحب شأن «أى مرشح» وأن يتم نظر الطعن على وجه العجلة فى درجة واحدة من التقاضى أمام المحكمة الإدارية العليا وبالتالى تخضع كل قرارات لجنة الانتخابات للطعن مع تأكيد عنصر السرعة. س: هل هناك إضافات أخرى يتضمنها قانون الانتخاب ؟ ج: شرط التحقق من سلامة المرشح بدنيا ونفسيا ولم يكن موجودا من قبل ، وكذلك زيادة نفقات الدعاية إلى 20 مليون جنيه . س: متى تتوقع تولى الرئيس الجديد ؟ ج: فى مايو القادم . وهو الذى عليه أن يدعو لانتخاب مجلس النواب الجديد قبل 18 يوليو بحيث يكون قد تم إعداد مشروع القانون الخاص بانتخاب هذا المجلس وهل يكون بالفردى كله أم بالفردى مع القوائم، وفى أى حدود، وتقسيم الدوائر تبعا لذلك . س : هذا يعنى أنه لن يكون هناك برلمان حتى نهاية السنة ؟ ج: لن يستغرق كل هذا الوقت، ففى نهاية سبتمبر على الأكثر يكون قد تم انتخاب مجلس النواب، مع ملاحظة أن رمضان هذا العام سيكون من 29 يونيو إلى 28 يوليو . نقلاً عن "الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - عن انتخاب الرئيس   مصر اليوم - عن انتخاب الرئيس



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار

GMT 08:01 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

أصله مافطرش يافندم

GMT 08:23 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

اسم العاصمة : 30 يونيو

GMT 08:22 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أحمد الخطيب

GMT 08:21 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أيقونة قمة عمان!

GMT 08:19 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

هجوم لندن

GMT 08:17 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

مستقبل الإخوان يتحدد فى واشنطن قريباً

GMT 08:16 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

أوروبا في مهب الريح

GMT 08:15 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

خبراء كبار في منتدى الاتصال الحكومي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon