مصر اليوم - تصحيح واجب

تصحيح واجب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تصحيح واجب

د.أسامة الغزالي حرب

في كلمات حرة عن سد النهضة‏,‏ يوم الأربعاء الماضي‏(3/5)‏ وفي سياق الحديث عن التواصل الشعبي مع إثيوبيا‏,‏ انتهيت بتساؤل عما اذا كان من الصحيح أن السفير المصري في أديس أبابا قد اعتذر عن استقبال وفد شعبي إثيوبي راغب في رد زيارة وفد الدبلوماسية الشعبية المصري الذي سبق أن سافر الي هناك برئاسة الأستاذ محمد الجندي..؟ لقد وصلتني علي الفور اجابة مسهبة وبليغة من سفيرنا هناك محمد ادريس الذي سمعت عنه اطراء كثيرا من السفراء المخضرمين: عبد الرؤوف الريدي ومحمد شاكر والسيد أمين شلبي, الذين أشرف بمزاملتهم فيالمجلس المصري للشئون الخارجية. ومن بين ماجاء في رسالة السفير ادريس: أن الوفد الشعبي الاثيوبي. يضم نحو50 شخصية بارزة من مختلف قطاعات و مناشط الشعب الإثيوبي الشقيق. وقد بادرت الي دعوة الوفد, والتقيت به بكامل اعضائه مع كبار المسئولين بالخارجية الإثيوبية. وكنت علي وشك السفر مع الوفد الي القاهرة, ثم جاءت الاتحاديه وفاضت ميادين وشوارع العاصمة بتظاهرات أدت الي تأجبل الزيارة إلي حين ملاءمة الظروف, لاتمام الزيارة, وأدفع لأن يكون ذلك في أقرب وقت, فكل أعضاء الوفد أصدقاء شخصيين.. لقد أضر كثيرا بقضيتنا اختزال العلاقات مع اثيوبيا في ملف السد, لذا تنتهج السفارة المصرية في أديس أبابا, بكامل فريق عملها, نهج تعميق وتعزيز التواصل في علاقات البلدين بكافة أبعادها و جوانبها ومساراتها, الرسمية والشعبية. وقد تحققت نجاحات في كل ذلك, ليس أقلها أنه بعد المؤتمر السري العلني الشهير, الذي أوضح كيف نخلط الجد بالهزل في التعامل مع قضايانا القومية الهامة, فقد ظلت العلاقات قائمة ولم تنقطع, وظل التواصل كاملا علي كافة المستويات, وظلت زيارات الوفود المتبادلة سارية في مجراها. هذه الجهود ستتواصل وتستمر بدأب ودون كلل من منطلق الواجب المهني والمسئولية الوطنية والألتزام القومي. هذا غيض من فيض رسالة سفيرنا المتميز في إثيوبيا, وهي توحي بروح الجدية والاحساس بالمسئولية الوطنية اللازمين اليوم في التعامل مع التحديات الخطيرة لمصرنا العزيزة وأمنها. نقلاً عن "الأهرام"

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تصحيح واجب   مصر اليوم - تصحيح واجب



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon